دعما لاستراتيجية صون التراث الوطني ...  مهرجان سباق دلما التاريخي الخامس يكشف عن فعاليات جديدة في أجندته الحافلة

الأحد ٢٤ أبريل ٢٠٢٢

دعما لاستراتيجية صون التراث الوطني ...

مهرجان سباق دلما التاريخي الخامس يكشف عن فعاليات جديدة في أجندته الحافلة

  • الإعلان عن تنظيم سباق دلما لقوارب التجديف التراثية بإجمالي جوائز 2.3 مليون درهم
  • تنظيم بطولة لصيد الكنعد للرجال والسيدات بقيمة جوائز تتجاوز 510 ألف درهم
  • الفعاليات المصاحبة للمهرجان تشهد تنظيم 9 بطولات رياضية و5 مسابقات تراثية و14 لعبة تراثية

أبوظبي – 24-04-2022 :

كشف مهرجان سباق دلما التاريخي الخامس للمحامل الشراعية فئة 60 قدما الذي يقام تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، وينظمه نادي أبوظبي للرياضات البحرية، ولجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية، بالتعاون مع مجلس أبوظبي الرياضي، عن فعاليات ومسابقات جديدة ضمن أجندته الحافلة التي ستشهدها جزيرة دلما خلال الفترة 7-20 مايو 2022.

وأعلنت اللجنة العليا للمهرجان عن تنظيم سباق دلما لقوارب التجديف التراثية بالتعاون مع نادي تراث الإمارات ويتكون السباق من أربعة أشواط يتأهل الأول والثاني من كل شوط إضافة إلى أفضل ثالثين في الأشواط الأربعة ويتم اختيارهم بالقرعة للتأهل إلى الشوط الخامس والختامي.

وتم انتقاء أفضل 40 قاربا للمشاركة في هذا السباق من التي كانت قد شاركت في سباق أبوظبي لقوارب التجديف التراثية فئة 40 قدماً ضمن فعاليات مهرجان التراث البحري الذي نظمته دائرة الثقافة والسياحة بكورنيش أبوظبي في مارس الماضي.

ويبلغ مجموع جوائز السباق حوالي 2.3 مليون درهم يتم توزيعها على أصحاب المراكز من الأول وحتى العاشر، ويحصل البطل في الشوط الخامس الختامي على 130 ألف درهم فيما يحصل الوصيف على مائة ألف درهم والثالث على 80 ألف درهم ثم يتم توزيع باقي المبلغ بالتدريج.

كما سيشارك نادي تراث الإمارات في تقديم معرضاً لصور الأحياء البحرية وتاريخ الجزيرة العتيقة من أرشيف معرض الشيخ زايد، ومرسماً للأطفال فضلاً عن ندوة عن تاريخ جزيرة دلما وأمسية شعرية بعنوان "دلما في الشعر النبطي"، إلى جانب معرض لإصدارات نادي تراث الإمارات بالتركيز على الكتب التي تعنى بالتراث البحري ومن أهمها "الأطلس البحري لإمارة أبوظبي" بنسختيه العربية والإنجليزية، وكتاب "البحر في دولة الإمارات العربية المتحدة"، وكتاب "الأهازيج البحرية في الدولة"، إضافة إلى قسم خاص بمجلة تراث التي يصدرها النادي، إضافة إلى معرض صور حول تاريخ دلما من أرشيف معرض الشيخ زايد، أضافة لورشاً بحرية من تنظيم إدارة الأنشطة بالنادي، إلى جانب «مجلس تراثي».

في المقابل كشفت اللجنة العليا للمهرجان عن تنظيم بطولة صيد الكنعد للرجال والنساء، وتفتح البطولة أبوابها للهواة والمقيمين والزوار من جميع الجنسيات.

عبيد خلفان المزروعي : بطولة صيد الكنعد تهدف للحفاظ على السلامة البحرية وتشجيع الصيادين الهواة

وقال عبيد خلفان المزروعي، مدير إدارة التخطيط والمشاريع في لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية :إن بطولة صيد الكنعد تأتي ضمن مسابقات مهرجان سباق دلما التاريخي، وقد خصص لها 30 جائزة بقيمة تتجاوز 510 ألف درهم، منها 15 جائزة لفئة الرجال و15 جائزة لفئة النساء، وذلك تشجيعاً للصيادين وهواة صيد الأسماك وتعزيز روح التنافس فيما بينهم.

وأضاف : كما تهدف البطولة إلى الحفاظ على السلامة البحرية من الصيد الجائر بحسب قوانين الدولة وتنظيم صيد الكنعد والحفاظ على المسابقات التقليدية التراثية التي تعبر عن تراث الإمارات البحري، فضلاً على توسيع المشاركة وجعل المسابقة موسمية لعشاق الصيد، وكذلك التعريف بسواحل وجزر منطقة الظفرة، وخلق فرصة أمام الهواة لممارسة صيد السمك التقليدي، وتنشيط ونشر هواية صيد الأسماك.

وأكد المزروعي أن طريقة اللفاح (التشخيط) بالصنارة، هي الطريقة الوحيدة المسموح بها ولا يسمح الصيد بطريقة الألياخ بجميع أنواعها، هيالي، بريسم، نايلون، المسدس البحري، المنشلة أو البويه وجميع الوسائل الأخرى ويمنع الصيد بخيط اليد حفاظاً على سلامة المتسابقين.

وتتضمن قائمة الفعاليات المصاحبة لمهرجان سباق دلما التاريخي الخامس 9 بطولات رياضية هي : سباق دلما التجديف على البورد الواقف ، مسابقة الصيد بالصنارة ، بطولة السباحة ( الصغار ) ، بطولة السباحة ( الكبار) ، سباق الدراجات الهوائية ، سباق الجري ( الهواة ) ، سباق الجري ( المحترفين) ، بطولة كرة القدم الشاطئية ، بطولة كرة الطائرة الشاطئية.

وتشمل المسابقات التراثية 5 بطولات هي : بطولة الكيرم للرجال والسيدات ، بطولة الدومينو للرجال والسيدات ، مسابقة الطبخ ، مسابقة أجمل زي نسائي ، مسابقة للفنانين ( رسم عن دلما ) ، كما تضم قائمة الألعاب التراثية 14 لعبة هي : التركيبة ، لعبة الحصان ، شد الحبل ، الخيش ، كراسي ، لعبة رمي الكرة في السلة ، تركيب ملامح الوجه ، الدولاب ، الأسئلة ، مسابقة الرسم ، القصة القصيرة ، السلك الرنان ، الطحين ، لعبة الماي .

الحدث يحافظ على استدامة العمل التراثي والثقافي ....

حميد الرميثي: المهرجان يعبر عن أصالة وحضارة الإمارات وتراثها العريق

تقدم حميد سعيد بولاحج الرميثي المدير العام لنادي تراث الإمارات، بأسمى آيات الشكر والتقدير لسمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، لرعايته الكريمة لفعاليات مهرجان سباق دلما التاريخي الخامس للمحامل الشراعية فئة 60 قدماً، مؤكداً أن المهرجان يمثل حدثاً تراثياً ورياضياً وثقافياً يعبر عن أصالة وحضارة الإمارات.

وثمن الرميثي، التعاون المتميز بين نادي تراث الإمارات وكل من نادي أبوظبي للرياضات البحرية، ولجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية، ومجلس أبوظبي الرياضي، منوهاً بأهمية تضافر الجهود بين الجهات التراثية والثقافية في الدولة، في سبيل تحقيق رسالتها المشتركة بإبراز الوجه الحقيقي والمشرق لدولة الإمارات عربياً ودولياً.

وأضاف : بكل تأكيد إن الثقافة البحرية ورياضاتها وتقاليدها المتنوعة، ظلت تمثل الوجه الأبرز للإمارات تاريخياً، وتشكل قطاعاً كبيراً من تراث المجتمع الإماراتي وشخصيته وهويته.

وتابع : «تحقق السباقات البحرية أهدافاً وطنية مهمة تقع في صميم رسالة نادي تراث الإمارات، حيث تحفظ للتراث البحري مكانته التاريخية بإبقائه حياً عن طريق مثل هذه المهرجانات التي تحظى بمتابعة واهتمام مختلف الأجيال التي تتعرف من خلالها على ثقافة البحر ومهاراته المتوارثة أباً عن جد».

كما أشار الرميثي إلى أهمية المهرجان لكونه يسهم في الحفاظ على استدامة العمل التراثي والثقافي، وإتاحة الفرصة للمزيد من الحوار الحضاري بين الشعوب، حيث تتيح المهرجانات للزوار والسياح الاقتراب من روح الإمارات وشعبها، والقيم التي تتبناها الدولة في قبول الآخر والتسامح والدعوة إلى السلام والمحبة